التجربة الذهبية

ما هي المتع الذهبية في الحياة؟ السعادة في أن تكون مع عائلتك، أو مع شخص مميز، أو صديق قريب. لا بد من الاحتفال بلحظات كهذه بطريقة مميزة لأن المتع الذهبية تصبح أغنى وأغلى عندما تعيشونها مع فيريرو روشيه. مع روعة اللون الذهبي والاهتمام الكبير بالجودة وصولاً إلى قطع البندق الفاخرة؛ لا عجب في أن يحب الجميع فيريرو روشيه ويعتبرها هدية ثمينة.

فيريرو روشيه تقرّبنا أكثر من أحبائنا ومن الأشخاص المقربين إلينا.

تجربة تذوق فريدة من نوعها

تمنحك فيريرو روشيه تجربة تذوق فريدة من نوعها مع مجموعة من الطبقات المتنوعة: حبة بندق كاملة في المنتصف، تغلفها حشوة من كريما البندق، ثم قشرة من الويفر الهش مغطاة بطبقة من الشوكولاتة الغنية بالمكسرات المحمصة بكل عناية، ويأتي الغلاف الذهبي الرائع ليضفي على فيريرو روشيه مزيداً من التميز والتفرد. تذوّق هذه المتع الذهبية وشاركها مع أحبائك. فيريرو روشيه تجمعنا.

أول حملة تلفزيونية

في 1983، تم إطلاق أول إعلان تلفزيوني خاص بفيريرو روشيه ليتحول في ما بعد إلى رمز في عالم الإعلانات، فهو يصور وصول فيريرو روشيه عن طريق تداول الأحاديث: اسم سيكون على كل لسان. وهذا ما حدث بالفعل.

فكرة عبقرية وشفافة

أصبحت فيريرو روشيه رمزاً للشوكولاتة الفاخرة، المتاحة للجميع، بفضل شكلها الفاخر وفرادة تصميمها: الغلاف الذهبي الرائع، والورق المميز مع العلبة البلاستيكية الشفافة المبتكرة التي تكشف فخامة كل قطعة من فيريرو روشيه. كل ذلك كان مفاجأة للمستهلكين وقد أحدث ثورة في أسواق الشوكولاتة في ثمانينيات القرن الماضي. مع مرور الوقت طرأت تغيرات طفيفة على العلبة مع الحفاظ دائماً على التصميم الأصلي.